×

مدى مساهمة برنامج التدخل المستند على" دائرة الاستيعاب" بالتأقلم مع العنف الكلامي وبتحسين جودة حياة الاشخاص ذوي المحدودية الذهنية التطورية الذين يسكنون بمساكن خارج البيت.

رقم النموذج: 2018-67-890

هذا البحث بدعم من "صندوق شاليم"

وفقا لتقارير الاشخاص ذوي المحدودية الذهنية التطورية فأن العنف الكلامي يحدث بنسبة عالية ومن أطراف متعددة: زملائهم بمكان العمل، زملائهم بالسكن، ابناء عائلتهم وكذلك من اشخاص غريبين في المجتمع.

عانت هذه الفئة من الناس من هذه الظاهرة بشكل مشابه لفئات اخرى ذات محدودية، والتي فحص فيها تعرضهم للعنف الكلامي (רייטר، קרני –וייזר، 2015; Karni-Vizer & Salzer، 2016; Salzer & Karni-Vizer، 2020 ). اشترك في البحث الحالي 99 شخص ذو محدودية ذهنية تطورية حيث يسكنون في مساكن وأطر خارج البيت، من بينهم 64 اشتركوا ببرنامج تدخلي يستند على " دائرة الاستيعاب" (Reiter، 2008). اهداف البحث كانت لفحص كيفية تأثير برنامج التدخل على كل من: 1-الوعي والابلاغ عن العنف الكلامي الموجه لهم. 2. استعداد المشتركين للتوجه من اجل الحصول على المساعدة وعلى الاستجابة التي يأخذوها. 3. كيفية تأثير البرنامج التدخلي على جودة حياتهم. وكذلك فحص العمليات التي سوف يمر بها مشتركي البرنامج التدخلي بما يتعلق في التواصل بين الاشخاص في التعامل مع العنف الكلامي. اسلوب (منهدية)البحث تم بطرق مدمجة: كيفية(نوعية)-كتابة برنامج التدخل وتحليل محتوياته، وكمية-تعبئة استمارات قبل وبعد تطبيق برنامج التدخل. اشارت نتائج البحث انه بعد الاشتراك بالبرنامج التدخلي لدى الاشخاص من مجموعة التجربة فأن الوعي للعنف الكلامي ارتفع، زيادة كمية التقارير المعطاة للاشخاص المحيطين بهم في حياتهم اليومية، زيادة تنوع الاستجابات لتقاريرهم. تحسنت جودة الحياة في مقياس الانتماء الاجتماعي/ الاندماج المجتمعي…

اضغط هنا للاستمرار في قراءة الملخص

פריטים קשורים

דילוג לתוכן